شركة أبحاث تبقي على تصنيفها لـ"الحكير" وتخفض مستهدف السهم

شركة أبحاث تبقي على تصنيفها لـ"الحكير" وتخفض مستهدف السهم
شركة أبحاث تبقي على تصنيفها لـ"الحكير" وتخفض مستهدف السهم

الرياض ـ مباشر: أبقت الراجحي المالية على تصنيفها المحايد لشركة فواز عبدالعزيز الحكير وشركاه، متضمنا التوصية بالمحافظة على المراكز في سهمها، وخفضت السعر المستهدف إلى 19 ريالا، مقابل 24 ريالا للسهم سابقا.

وقالت شركة الأبحاث، في تقرير لها اليوم الأحد، إن تخفيض السعر المستهدف، جاء نظرا لأنها تتوقع أن تستمر مبيعات المحلات القائمة المحلية على ضعفها في المدى القريب بسبب انخفاض الإنفاق على السلع غير الضرورية وانخفاض قاعدة العملاء.

وأشارت الى أن نتائج شركة، بالربع الثاني المنتهي في 30 سبتمبر 2018، كانت أقل من  تقديراتها، وأقل من متوسط تقديرات المحللين التي بلغت 30 و46 مليون ريال، على التوالي.

وقالت الراجحي المالية إنه من المحتمل أن يكون تراجع إيرادات الشركة بسبب إغلاق الفروع غير المربحة.

ونوهت إلى أن الشركة حولت استراتيجيتها تجاه تحسين ربحيتها بدلا من التوسع في عدد المحلات، حيث تركز الشركة حاليا على إغلاق المحلات التجارية غير المربحة، مع العمل على زيادة مستويات فعالية التكلفة من أجل زيادة هوامش ربحها. 

وتابعت: "في الفترة المستقبلية، نتوقع أن تقوم الحكير بإعادة هيكلة وتغيير نموذج أعمالها من أجل تنويع مصادر ايراداتها".

أما بالنسبة للمدى القريب، فمن المتوقع أن تظل ايرادات الشركة منخفضة متأثرة بمعنويات المستهلكين الضعيفة في ظل التغير في السلة الاستهلاكية وانخفاض قاعدة العملاء (انخفاض عدد السكان الأجانب). 

وأوضحت أن احتمال حدوث انعكاس ايجابي في قسم الأعمال التجارية الدولية بالشركة والتوسع في أقسام المنتجات المحققة للقيمة، مقرونة بارتفاع مبيعات قسم منتجات مستحضرات التجميل الذي تم تدشينه مؤخرا، من شأنه أن يؤدي الى الحد من انخفاض مبيعات المحلات القائمة في المدى المتوسط. 

وكشفت البيانات المالية للشركة خلال الربع الثاني المنتهي في 30 سبتمبر 2018، نمو صافي الأرباح بنسبة 46.6% إلى 10.03 مليون ريال، مقابل 6.84 مليون ريال للربع المماثل من العام الماضي.

وأنهى السهم جلسة اليوم الأحد عند مستوى 22.70 ريال، بتراجع نسبته 2.83%.

المصدر : مباشر (اقتصاد)

التالى العراق والسعودية يبحثان تعزيز التعاون الاقتصادي والأمني