تقرير: إنهاء برنامج التيسير الكمي قد يسبب مشكلة للديون الإيطالية

تقرير: إنهاء برنامج التيسير الكمي قد يسبب مشكلة للديون الإيطالية
تقرير: إنهاء برنامج التيسير الكمي قد يسبب مشكلة للديون الإيطالية

مباشر: حذر مسؤولون حاليون وسابقون في البنك المركزي الأوروبي من العواقب التي سوف تترتب على السندات الإيطالية جراء إنهاء برمانج التيسير الكمي.

وقال عضو مجلس إدارة البنك "إيوالد نوفوتني" خلال حديثه في فيننا، اليوم الثلاثاء، إن المركزي الأوروبي هو أكبر مشتري لديون إيطاليا، نقلاً عن شبكة "بلومبرج" الأمريكية.

وأضاف أن هذا الأمر يثير سؤالاً حول من سيشتري تقريباً 275 مليار يورو (310 مليار دولار) من السندات الحكومية التي من المتوقع أن تصدرها إيطاليا في العام المقبل.

وأوضح أن الأسواق تتفاعل وعوائد السندات الإيطالية قد ارتفعت، قائلاً: "قد يصبح الأمر أكثر صعوبة لتغطية احتياجيات التمويل في المستقبل القريب".

من جانب آخر، ذكر محافظ البنك المركزي الأيرلندي السابق "باتريك هونوهان" أن خطة المركزي الأوروبي لوقف برنامج شراء الأصول في العام المقبل يمكن أن يضع إيطاليا في نقطة ضعف.

وأضاف في حدث في لندن أنه عندما يتم إزالة هذا الدعم فإن العائد على سندات الحكومة الإيطالية سوف يكون أكثر ضعفاً.

وصعدت عوائد الديون الإيطالية في الفترة الأخيرة وسط موجات بيعية متكررة في أسواق السندات على خلفية محاولة الحكومة الشعبوية تمرير خطة إنفاق بعجز يتجاوز قواعد الاتحاد الأوروبي.

المصدر : مباشر (اقتصاد)

التالى العراق والسعودية يبحثان تعزيز التعاون الاقتصادي والأمني