«دافوس» يكشف 5 مخاطر على ممارسة الأعمال بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا

«دافوس» يكشف 5 مخاطر على ممارسة الأعمال بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا
«دافوس» يكشف 5 مخاطر على ممارسة الأعمال بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

كشف المنتدى الاقتصادي العالمي «دافوس»، في تقريره مخاطر الأعمال الإقليمية، أن أخطر 5 عوامل تواجه ممارسة الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهي صدمات أسعار البترول، والبطالة، ونقص العمالة، والهجمات الإرهابية، وفشل الحكومة الوطنية، وأخيرا الأزمات المالية.

وأكد «دافوس»، في تقريره الذي أصدره اليوم الاثنين على هامش اجتماعات المجالس المتخصصة بدبي، أن البطالة وأسعار الطاقة كان من بين أهم المخاطر المشتركة التي تواجه ممارسة الأعمال بين مجموعات الدول التي تم استطلاع آراء المدراء التنفيذيين للشركات فيها.

وأوضح التقرير أن الهجمات الإلكترونية جاءت في مقدمة المخاطر التي رصدتها الآراء في أوروبا وشرق آسيا والمحيط الهادي وأمريكا الشمالية، بينما جاءت فشل الحكومات الوطنية كأبرز المشاكل التي تثير مخاوف المديرين في أمريكا اللاتينية وجنوب آسيا، بينما جاء التخوف من صدمات أسعار الطاقة كأهم المشاكل التي أشار إليها التقرير في دول أوراسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بينما جاءت البطالة كأهم المخاوف لدى أفريقيا وجنوب الصحراء الكبرى.

وقال ميريك دوشيك، نائب رئيس الأعمال الجيوسياسية والإقليمية، عضو اللجنة التنفيذية بالمنتدى الاقتصادي العالمي: إن «تحديد المخاطر في كل منطقة وفهم مختلف المناطق معلومات هامة بالنسبة لقادة الأعمال».

من جانبه، قال أنجس كولينز، رئيس المخاطر العالمية والأجندة الجيوسياسية في المنتدى الاقتصادي العالمي: «من خلال دراسة البيانات الإقليمية والبيئية يتيح لنا تقرير مخاطر ممارسة الأعمال الإقليمي الجديد قياس مدى تطور الشعور بالخطر في جميع أنحاء العالم».

وأضاف أن «الهجمات الإلكترونية في تزايد، وهو ما يخالف آراء قادة الأعمال الذين يعتبرون أن البطالة والحوكمة الوطنية هما أكثر المخاطر إلحاحاً فيما يخصّ ممارسة الأعمال في بلدانهم».

وقال لوري بايلي، رئيس قسم المخاطر الإلكترونية في مجموعة زيورخ للتأمين، عضو مجلس المستقبل في المنتدى الاقتصادي العالمي حول الأمن السيبراني: إنه «يتم النظر إلى الهجمات الإلكترونية على أنها الخطر الأول لممارسة الأعمال في الأسواق التي تمثل 50% من إجمالي الناتج المحلي العالمي»، لافتا إلى أن هذا يشير بقوة إلى أن الحكومات والشركات تحتاج إلى تعزيز الأمن السيبراني والمرونة من أجل الحفاظ على الثقة في الاقتصاد الرقمي المترابط بشكل كبير.

المصدر : المصرى اليوم

التالى محدث.. الذهب يسجل أعلى تسوية بتاريخه محققاً مكاسب شهرية 10%