48مليار ريال فائض تشغيل شركات التجارة الداخلية السعودية بالربع الثاني

48مليار ريال فائض تشغيل شركات التجارة الداخلية السعودية بالربع الثاني
48مليار ريال فائض تشغيل شركات التجارة الداخلية السعودية بالربع الثاني

من: السيد جمال

الرياض – مباشر: سجل عدد المشتغلين في منشآت التجارة الداخلية بالمملكة العربية السعودية ارتفاعا بنحو 1.4% خلال الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة بالربع الأول من 2018، بزيادة في عدد المشتغلين بتلك المنشآت تقدر بـ 23.98 ألف عامل.

وحققت تلك المنشآت فائضا تشغيليا تجاوز 48 مليار ريال؛ وذلك نتيجة ارتفاع معدل إنتاجية المشتغل بنحو 0.6% خلال الربع الثاني عن الربع الأول من 2018، وفقا لرصد لـ "مباشر".

ووفقا للرصد، يستند لبيانات حديثة للهيئة العامة للإحصاء بالمملكة، بلغ عدد المشتغلين بالمنشآت العاملة في نشاط التجارة الداخلية بالسعودية 1.69 مليون مشتغل بنهاية الربع الثاني من 2018، مقارنة بـ 1.66 مليون مشتغل في نهاية الربع الأول من العام ذاته.

وارتفع عدد المشتغلين الذكور في تلك المنشآت 1.44% بالربع الثاني إلى 1.67 مليون مشتغل، مقارنة بـ 1.64 مليون مشتغل في الربع الأول من 2018.

وزاد عدد المشتغلات بنشاط التجارة الداخلية بالسعودية خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 1.8% إلى 17.42 ألف عاملة، مقابل عددهن في الربع الأول والبالغ 17.12 ألف عاملة.

أعداد السعوديين يزيدون عن 434 ألف مشتغل

سجل عدد المشتغلين السعوديين في المنشآت العاملة بنشاط التجارة الداخلية بالمملكة ارتفاعا نسبته 0.4% بالربع الثاني عن الربع الأول من عام 2018، بواقع 1.6 ألف مشتغل جديد.

ووصل عدد السعوديين في منشآت التجارة الداخلية بالربع الثاني من العام الحالي لـ 434.17 ألف مشتغل، مقارنة بـ 432.58 ألف مشتغل بنهاية الربع الأول من العام ذاته.

زيادة عدد الوافدين 1.8%

أظهرت إحصائية "مباشر"، ارتفاع عدد المشتغلين غير السعوديين في المنشآت العاملة بنشاط التجارة الداخلية بالمملكة خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 1.8%، تعادل زيادة في عددهم بواقع 22.38 مشتغل.

وبلغ عدد المشتغلين الوافدين بالمملكة في نشاط التجارة الداخلية 1.25 مليون مشتغل بنهاية الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة بـ 1.23 مليون مشتغل في الربع الأول.

يذكر أن عدد المنشآت العاملة في نشاط التجارة الداخلية بالسعودية تراجع خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 2.8% إلى 458.91 ألف منشأة، مقارنة بـ 471.89 ألف منشأة في الربع الأول من 2018.

ويعتبر مسح التجارة الداخلية عبارة عن مجموعة من الإحصاءات والبيانات الاقتصادية التي يتم استخدامها على المدى القصير في قياس أداء قطاع التجارة لتقييم نموه، ومعرفة مدى قوته أو ضعفه.

ويعد نشاط التجارة الداخلية من الأنشطة الاقتصادية المهمة التي تساهم في زيادة تشغيل الأيدي العاملة ورفع الناتج المحلي، كما هي الحال في نشاط التجزئة الذي هو حلقة وصل بين المنتجين والمستهلكين، ويركز على خصائص ومكونات المؤسسات العاملة في أنشطة بيع وإصلاح المركبات وتجارة الجملة والتجزئة.

التعويضات تتجاوز 11.5 مليار ريال

ارتفعت تعويضات المشتغلين (السعوديين والوافدين) بمنشآت التجارة الداخلية بالسعودية 2.4% بالربع الثاني عن الربع الأول، بما يعادل 277.07 مليون ريال.

وبلغ إجمالي التعويضات تشمل المزايا والبدلات إلى جانب الأجور والرواتب نحو 11.62 مليار ريال بنهاية الربع الثاني من العام الحالي، مقارنة بـ 11.34 مليار ريال بالربع الأول من 2018.

48 مليار ريال فائض تشغيل نتيجة ارتفاع إنتاجية المشتغل

وارتفعت الإيرادات التشغيلية للمشتغلين بمنشآت التجارة الداخلية لـ 148.99 مليار ريال، مقارنة بـ 146.03 مليار ريال بنهاية الربع الأول من 2018، بزيادة نسبتها 2%.

وفي المقابل، ارتفعت النفقات التشغيلية لتلك المنشآت بنحو 4% بالربع الثاني إلى 89.31 مليار ريال، مقارنة بـ 85.92 مليار ريال بنهاية الربع الأول من 2018.

وبلغ فائض التشغيل بمنشآت التجارة الداخلية 48.05 مليار ريال بالربع الثاني من 2018، مقابل فائض قيمته 48.77 مليار ريال بالربع الأول.

وارتفع معدل إنتاجية المشتغل بمنشآت التجارة الداخلية للسعودية 0.6% بالربع الثاني إلى 29.47 ألف ريال، مقارنة بـ 29.3 ألف ريال في الربع الأول من العام الجاري.

ترشيحات:

نمو تعويضات العاملين بالقطاع الخاص السعودي 8.7% بالربع الثاني

المصدر : مباشر (اقتصاد)

التالى «أدنوك» تنفذ بنجاح طرحًا خاصًا بـ 3.7 مليار درهم لحصة من أسهم شركة «أدنوك للتوزيع»