المقاولون العرب يشترط 50 مليون جنيه لبيع «طاهر»

المقاولون العرب يشترط 50 مليون جنيه لبيع «طاهر»
المقاولون العرب يشترط 50 مليون جنيه لبيع «طاهر»

اشترك في اخبار الرياضة و خليك في الملعب

مبكرا بدأ صراع كل موسم بين قطبى الكرة المصرية الأهلى والزمالك على ضم طاهر محمد طاهر، مهاجم الفريق الكروى الأول بنادى المقاولون العرب، بعدما دخل مسؤولو القطبين فى مفاوضات مع إدارة الجبل الأخضر للفوز بالصفقة قبل الآخر.

ورصدت «المصرى اليوم» تفاصيل مفاوضات القطبين مع إدارة المقاولون العرب برئاسة المهندس محسن صلاح، لضم اللاعب حيث عقد محمد فضل، رئيس إدارة التعاقدات بالأهلى، جلسة مع المهندس محمد عادل فتحى، عضو المجلس والمشرف على الكرة بقلعة ذئاب الجبل، وطلب منه رسميا التعاقد مع طاهر، وعرض شراءه فى فترة الانتقالات الشتوية فى يناير المقبل مقابل 35 مليون جنيه.

ورغم ترحيب إدارة المقاولون العرب ببيع اللاعب للأهلى إلا أنهم رفضوا التفريط فى اللاعب فى يناير واتفقوا مع محمد فضل على إبرام الصفقة عقب نهاية الموسم لينضم اللاعب للأحمر فى الموسم المقبل خصوصا فى ظل حاجة الفريق لجهوده فى الفترة الراهنة للاطمئنان على مسيرة الفريق.

يأتى هذا فيما يدرس مسؤولو الزمالك التقدم بعرض رسمى يفوق عرض الأهلى لإدارة المقاولون للتعاقد مع اللاعب الذى سبق أن أبدى ترحيبه بالانضمام للقلعة البيضاء بداية الموسم الجارى بعد الجلسة التى عقدها معه أحمد مرتضى منصور، الذى كان قاب قوسين أو أدنى من ضمه لولا تمسك إدارة المقاولون باستمراره.

من جانبه، كشف المهندس محمد عادل فتحى، عضو مجلس إدارة المقاولون العرب والمشرف على الكرة، أن طاهر لم يوقع للأهلى أو الزمالك كما يروج البعض، وتحدى فتحى مسؤولى الأهلى أن يثبتوا أ توقيع طاهر معهم على أى عقود أو استمارات مؤكدا أن اللاعب اجتمع به ونفى له هذا الأمر تماما، خصوصا أنه يعى تماما أنه لا يحق له التوقيع لأى ناد سواء الأهلى أو غيره دون موافقة إدارة المقاولون خصوصا أنه مرتبط بعقد رسمى ممتد حتى نهاية الموسم المقبل.

وشدد المشرف على الكرة على أن الأهلى طلب رسميا ضم اللاعب عن طريق مسؤول التعاقدات به محمد فضل، وطلبوا ضمه فى فترة الانتقالات الشتوية فى يناير المقبل، لكننا رفضنا واتفقنا على تأجيل حسم الصفقة لنهاية الموسم وهو ما تفهمه مسؤولو القلعة الحمراء.

وأوضح فتحى أن إدارة المقاولون، برئاسة المهندس محسن صلاح، تمنح الأولوية فى بيع أى لاعب للاحتراف الأوروبى، مشيرا إلى أن اللاعب ينتظر عرضا أوروبيا مغريا عن طريق احد وكلاء اللاعبين الذى طالبنا بعدم التسرع فى بيع اللاعب لحين تقديم عرضه الأوروبى لمجلس الإدارة وقال فتحى: إذا ظهر أى عرض خلال الفترة المقبلة ستكون الأولوية لاحترافه فى أوروبا، فضلا عن أننا ننتظر عرض نادى الزمالك لحسم موقف اللاعب بشكل نهائى

بعد ضم طاهر للمنتخب وأصبح أفضل مهاجمى الدورى المصرى.

ووفقا لمصدر مطلع داخل مجلس إدارة نادى المقاولون العرب، فإن المبلغ المحدد للاستغناء عن طاهر محمد طاهر هو 50 مليون جنيه وأن المجلس لن يفرط فيه بأقل من هذا المبلغ خصوصا أننا رفضنا المقابل المادى الذى عرضه الأهلى الذى سبق أن حسم صفقة صلاح محسن من إنبى بـ42 مليون جنيه.

المصدر : المصرى اليوم

التالى القرار الأخير.. فايلر يرفض تدعيم هذا المركز ويحدد البديل